US
loading...

والدة منفذ عملية برلين : هذا ما قال لي في آخر مكالمة قبل أسبوع

في منزل انيس العامري بالوسلاتية بالقيروان، المشتبه به في تنفيذ حادثة برلين التي راح ضحيتها 12 و48 جريحا، خيم السكون والحيرة بسبب غياب اية معطيات واضحة لدى العائلة التي تلقت مثل باقي التونسيين خبر الاشتباه في ابنها.

 

 

وليد شقيق انيس افاد ان الصور المنشورة هي لشقيقه انيس لكنه مثل باقي الناس ليست لديه تفاصيل. وقد تلقى الخبر مثل غيره وسمع في البداية ان المنفذ اصيل تطاوين قبل ان تتيقن العائلة انه انيس هو ابنها.

وليد افاد ان شقيقه انيس غادر تونس مهاجرا بشكل غير شرعي ايام الثورة. وذلك هربا من حكم قضائي اثر الاشتباه في تورطه في سرقة شاحنة. واثناء اقامته في محتجز المهاجرين احرق مقر الاقامة وحكم عليه بالسجن لمدة ثلاث سنوات.
ورجح وليد ان يكون شقيقه تعرض الى التاثير الفكري والتطرف خلال فترة السجن مؤكدا ان شقيقه لم يكن يحمل اية افكار دينية ولم يكن يقوم بواجباته الدينية.

نور الهدى والدة انيس قالت انها اتصلت بابنها منذ ايام وتحدثت معه مثل العادة. وقد ارسل اليها مؤخرا هدايا واموالا وحدثته عن رغبته بالعمرة الى البقاع المقدسة ورد عليها بانه سيلاقيها هناك واعتبرتها مزحة.

الوالدة اكدت ان ابنها كان يرغب في العودة الى تونس وينوي تسوية وضعه القضائي بعد تكليف محام.
واكدت انها لا توافق على ما حصل وانه ان كان ابنها هو الفاعل فانها تتبرا منه ومن فعله. ودعته ان كان على قيد الحياة ان يسلم نفسه.
وقال افراد العائلة انهم يتبرؤون من الارهاب. وقال وليد ان شقيقه سافر لتحسين وضعه الاجتماعي اثر الانقطاع المبكر عن الدراسة.

 

 

الشرطة الألمانية ترصد 100 ألف أورو للقبض على أنيس عماري

أصدرت نيابة مكافحة الإرهاب الألمانية امس مذكرة جلب ورصدت مكافأة تقدر بـ100 ألف أورو لاعتقال التونسي أنيس العامري المشتبه به في الاعتداء بشاحنة على سوق عيد الميلاد في برلين.

وقدمت الشرطة أوصاف المشتبه، لافتة في بيان إلى أنه ‹قد يكون خطرا جدا ومسلحا› ورصدت مكافأة بقيمة 100 ألف أورو لمن يدلي بمعلومات تقود إليه.
ويذكر أن والد أنيس عماري المشتبه به في تنفيذ عملية برلين الإرهابية قد أكد أن ابنه غادر تونس منذ حوالي 7 سنوات خلال عملية الهجرة غير الشرعية «الحرقة» منذ انقطاعه عن الدراسة واتجه نحو إيطاليا وتورط في قضية سرقة وحرق مدرسة في إيطاليا أين قضّى عقوبة في السجن مدتها 4 سنوات.

وأضاف الوالد، الذي يحمل إعاقة، أنّ ابنه ثمّ تحول إلى ألمانيا منذ أكثر من سنة تقريبا ويتواصل مع إخوته هاتفيا بعد أشهر بين المكالمة والمكالمة ولم يتصل بوالده أبدا مؤكّدا انه لم يرسل أي مبلغ مالي منذ هجرته. وأكد مصدر أمني أن أنيس محكوم غيابيا بـ 5 سنوات سجنا ومطلوب قضائيا لدى المحكمة الابتدائية بالقيروان وأمنيا لدى مركز الشرطة بالوسلاتية.

وزير ألماني : تونس رفضت استقبال التونسي المشتبه به في اعتداء برلين

 

 

قال وزير داخلية ولاية نورد راين فستفاليا الألمانية امس إن رجلا تونسيا يشتبه في ضلوعه في هجوم الشاحنة ببرلين كان على اتصال مع متشددين إسلاميين في الولاية، وكان معروفا لدى وكالات الأمن الألمانية. وقال الوزير رالف ياجر خلال مؤتمر صحفي، «تبادلت وكالات الأمن ما توصلت إليه من معلومات عن هذا الشخص مع المركز المشترك لمكافحة الإرهاب في نوفمبر 2016.»

 

 

وذكر أن المشتبه به تقدم بطلب لجوء في ألمانيا ورفض طلبه في جويلية. وفشلت محاولات ترحيل الرجل إلى تونس بسبب عدم وجود أوراق هوية معه، فيما شككت السلطات التونسية فيما إذا كان الرجل من مواطنيها.
وأضاف الوزير أن الرجل كان قد انتقل من الولاية إلى برلين في فيفري 2016 وحاول أن يستقر في العاصمة الألمانية، مضيفا أن الرجل التونسي الذي تلاحقه السلطات استخدم أسماء مختلفة.

ناجح الزغدودي
المصدر : الشروق

loading...

.

Les commentaires sont fermés.